.
تقرير: علا حسنين حصل الشاهد على قائمة بموضوعات كتب التاريخ المقررة على طلاب الثانوية هذا العام، حيث عدلت وزارة التربية والتعليم جميع كتب الصف الأول الثانوى، على أن يتم تعديل كتب الصف الثانى الثانوى فى تلك الأثناء، ووفقا لخطة مركز المناهج يتم تعديل كتاب الصف الثالث الثانوى العام بعد القادم. تضم قائمة الموضوعات التى سيدرسها طلاب الصف الأول الثانوى فى كتاب التاريخ الجديد، الوحدة الأولى بعنوان "مدخل لدراسة تاريخ مصر وحضارات العالم القديم"، ودروس بعنوان الحضارة والتاريخ، ومصادر دراسة الحضارة، عوامل القيام والنشأة، والوحدة الثانية بعنوان "حضارة مصر الفرعونية"، ودروس بعنوان "جولة فى تاريخ مصر الفرعونى"، والحياة السياسية والاجتماعية والاقتصادية، والدينية والفكرية، ثم حضارة العراق وفينيقيا، وحضارة شبه الجزيرة العربية فى الوحدتين الثالثة والرابعة. أما الوحدة الخامسة، فتضم حضارة اليونان والرومان، وحضارة الإغريق ومصر تحت احتلال البطالمة، والحضارة الرومانية، ومصر تحت احتلال الرومان، وأخيرا وحدة بعنوان التواصل الحضارى المصرى مع العالم القديم، أفريقيا وآسيا وأوروبا. فيما تضم تعديلات الصف الثانى الثانوى لكتاب التاريخ والتى كان المركز يعتزم الانتهاء منها العام الدراسى القادم، لتصبح بين يدى التلاميذ فى العام الدراسى 2014_ 2015، تاريخ مصر ومعالم الحضارة الإسلامية كوحدة أولى تضم موضوعات الحضارة العربية قبل الإسلام، وظهور الإسلام وبناء الدولة، والبعثة والهجرة، وأسس بناء الدولة الإسلامية، أما الوحدة الثانية فتضم انتشار الإسلام والحضارة الإسلامية فى عهد الخلفاء الراشدين، وتطور الحياة العامة ونظم الحكم فى المشرق والمغرب. وفى الوحدة الثالثة "مصر فى ظل الفتح حتى قيام الدولة الأيوبية، والدويلات المستقلة مثل الأيوبيين والأخشيدين، وعصر الولاة الأمويين والعباسيين ثم الدولة الفاطمية، والوحدة الرابعة مصر فى عصر الأيوبيين والمماليك، أما الوحدة الرابعة فتم تخصيصها لإسهامات الحضارة الإسلامية، والدرس الأول مقدمة عن أسس الحضارة الإسلامية وخصائصها وأهميتها، وإسهامات الحضارة الإسلامية فى العلوم والفنون، وتأثير الحضارة الإسلامية على الغرب، ومواقف المستشرقين. أما تعديلات كتاب التاريخ للصف الثالث الثانوى التى يعمل مركز المناهج على إضافتها للأعوام الدراسية المقبلة، يضم بموجبها الكتاب موضوعات الوطن العربى فى بدايات العصر الحديث حيث يتم تأليف كتاب بعنوان " تاريخ مصر والعرب الحديث والمعاصر"، وتضم الوحدة الأولى موضوع الثورة الصناعية، التطورات الاقتصادية، والحركة القومية فى أوروبا بعد قيام الثورة الفرنسية، ومصر وتكوين الدولة الحديثة فى عصر محمد على وامتدادها الإقليمى العربى وحتى نهاية الحكم المصرى فى السودان وأفريقيا، وحركة الاستعمار الاحتلالى فى بلدان الوطن العربى واحتلال منابع النيل. بينما جاءت "الاتجاهات القومية فى المنطقة العربية" عنوانا للوحدة الثانية وتضم مقدمة فى الفكر القومى فى أوروبا، وهبوب رياح الفكر القومى على البلدان العربية، وظهور الحركات الدينية التى تعكس موقفا عربيا إسلاميا مثل الحركة الوهابية فى الجزيرة العربية والثورة المهدية فى السودان والحركة السنوسية فى شمال أفريقيا. "مصر وقضايا الوطن العربى المعاصر" هو عنوان الوحدة الأخيرة، وتضم فى موضوعاتها الاستيطان الصهيونى ما بين عامى 1917 و1948، والكفاح الوطنى الفلسطينى والعدوان الثلاثى على مصر، والوحدة المصرية السورية، وثورة اليمن 1962 ثم حرب 1967 وحرب أكتوبر عام 1973 ونتائجها، وتطور الصراع العربى الإسرائيلى، والانتفاضة الفلسطينية وما ترتب عليها، ومراحل تطور أنظمة الحكم العربية بعد سقوط الاتحاد السوفيتى وحتى عام 2010 وسلبياتها. كما أفرد الكتاب موضوعا كاملا عن " ثورات الشعوب العربية" وخصص موضوع لثورة يناير عام 2011، ليصبح خاتمة لمنهج التاريخ للثانوية العامة.